القائمة الرئيسية

الصفحات

البحرين ينتزع كأس الخليج 24 لأول مرة في تاريخه

البحرين ينتزع كأس الخليج 24 لأول مرة في تاريخه 
أسدلت الستائر عن مباريات كأس الخليج العربي بدورته 24 المقامة في العاصمة القطرية الدوحة , والذي اشترك فيها 8 منتخبات عربية وهي : العراق وقطر وعمان والكويت والبحرين والسعودية والامارات .

*تأهل المنتخب البحريني والمنتخب السعودي للنهائيات :


يذكر أن فعاليات كأس الخليج بدأت بالقرعة أولا لخمس منتخبات ثم جاءت فيما بعد مشاركة كلا من السعودية والامارات والبحرين في هذه البطولة لتنحصر لاحقاً النهائيات بين المنتخب الأحمر البحريني والأخضر السعودي من بين المنتخبات الثلاث التي انضمت في الأيام الأخيرة قبل بدء فعاليات الكأس الخليجي 24 .
-تمكن المنتخب الاخضر السعودي من التاهل بعد فوزه على فريق البلد المستضيف قطر في نصف النهائي بنتيجه(0-1) , ووصل ووصل المنتخب البحريني الى النهائيات بعد ان تخطى العراق بركلات ترجيح بنتيجه (3-5) بعدما سيطر التعادل الايجابي بهدفين لمثليهما على الوقتين الاصلي والاضافي في لقاء قبل النهائي .

*أحداث ومجريات المباراة المنتظرة بين المنتخب الاحمر ومنتخب الصقور :

واجه المنتخب البحريني نظيره السعودي مساء يوم الأحد الموافق ل 2019/12/8  في استاد عبد الله بن خليفه , و تمكن المنتخب الأحمر البحريني بقيادة البرتغالي هيليو سوزا من انتزاع هذا اللقب من نظيره الأخضر السعودي بقياده المدرب الفرنسي هيرفيه رينارد , الذي لم ينجح بحصد اللقب الرابع له في مباراة أقل مايمكن أن تصف به هو أنها مباراةٌ تنافسيةٌ محتدمة , كان الأداء فيها حماسيٌّ مشوق يدفعه رغبة عارمة للفوز خصوصاً لدى المنتخب البحريني ليستطيع تسجيل اسمه لأول مرة بحروف من ذهب في تاريخ كأس الخليج العربي .
كان عرابُ هذا الفوز اللاعب محمد الرميحي حين سدد هدف نظيف في شباك المنتخب السعودي في الدقيقه 69 من الشوط الثاني معلناً فوز الأحمر البحريني .



تخطيطات وتكتيكات المدرب سوزا :

عمل المدرب سوزا على القيام بالعديد من التعديلات والتغييرات باللاعبين مع التغيير في التشكيل وطريقه اللعب في كل مباراة وهذا كي لايستنزف أولئك اللاعبين بدنياً , ومن هذا المنطلق فقد اعتمد خلال المباراة النهائية على 23 لاعب مما أعطى الفرصة لجميع اللاعبين باللعب و تحقيق فوز جماعي مبهر .
كان المنتخب الأحمر البحريني منظم بشكل كبيرو بأسلوب تكتيكي ولديه لياقه بدنية عالية ومستوى فني ممتاز كل تلك العوامل رجحت كفة الفوز للمنتخب البحريني , ليتحقق أخيراً الحلم الذي لطالما حلم به المنتخب والشعب البحريني منذ أن انطلقت فعاليات كأس الخليج العربي عام 1970م على الأراضي البحرينية . 
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات