القائمة الرئيسية

الصفحات

أفضل 3 لاعبي نادي الزمالك المصري مند تأسيسه

 أفضل 3 لاعبي نادي الزمالك المصري مند تأسيسه


لم يُطلق عليه اسم بالقلعة البيضاء أو الفارس الأبيض White Castle أو White Knight بدون سبب.

الزمالك من أبرز الأندية في تاريخ الكرة المصرية والأفريقية والعربية.

لا شك أن النادي قد مر على العديد من اللاعبين الذين ملأوا خزائنه بالألقاب.

وسيتذكرهم المشجعون لفترة طويلة وهذه المقالة تكريما لنادي الزمالك.

1- محمد حسن حلمي زامورا .. “رمز الوفاء”

“نادي الزمالك له مكانة أعلى من أي شخص آخر مهما بلغ ارتفاعه ومهما كان مستواه لا يضيفون شيئا إلى اسم النادي القديم لكن الزمالك هو من يأتي وينضم إليهم”.

بهذه الكلمات الرنانة غرس محمد حسن حلمي حب نادي الزمالك في نفوس كل لاعب ومشجع. إنه ينتمي إلى القلعة البيضاء ويعلم الأجيال القادمة قيمة النادي. و مكانتة الكبيرة تجعله من أبرز الأندية ليس فقط في مصر ولكن أيضًا في العالم العربي والأفريقي وحتى في العالم كله.

كما يلقبه جمهور الزمالك- فقد كان زامورا رمزًا للولاء ، وقد حُفر اسمه في تاريخ الزمالك منذ أن كان لاعبًا وعشيقًا للقلعة البيضاء.

ولد محمد حسن حلمي الملقب بزامورة يوم 13 فبراير 1912 بقرية متكنانة بمحافظة الجلوبية.

انضم زامورا إلى نادي الزمالك “الأصلي المختلط” عام 1929 ولعب للفريق الثاني لمدة 5 سنوات ، وفي عام 1934 أتيحت له الفرصة لتحقيق حلمه باللعب مع الفريق الأول بعد إصابة في مركز الجناح الأيسر. جناح الزمالك جميل الزبير ، ثم تألق زامورا بالفرسان البيض وظهر في الفريق الأول ، ترك بصمته في الفريق الأول ، ولفت أنظار تقنيي المنتخب المصري ، وفي برلين عام 1936 بدأ مشواره الدولي في الأولمبياد.

بعد اعتزاله كرة القدم رفض زامورا ترك المستطيل الأخضر وتحول إلى التحكيم وقضى سنوات فيه حتى حصل على الشارة الدولية عام 1957 وشغل منصب حكم دولي لمدة 5 سنوات.

وكان من أشهر كلماته “تشجيع زمارك عقيدة” ، لذلك عاد “زامورا” إلى الفرسان البيض مرة أخرى ، ليصبح أول لاعب كرة قدم يتولى رئاسة نادي الزمالك ، وفي النادي تولى منصب الرئيس لفترتين. من 1967 إلى 1971 ثم من 1974 إلى 1984 نجح خلالها في قيادة وايت كاسل إلى النجاح لأكثر من 14 عامً .

توفي حلمي زامورا في 5 نوفمبر 1986 عن عمر يناهز 74 عامًا ، تاركًا وراءه تاريخا طويلا يفخر به عشاق الفارس.

خُلدت ذاكرته بتسمية الملعب بعد أسبوع من وفاته على اسمه.

2- عبدالرحمن فوزي .. ملك القذائف الصاروخية

من أهم أساطير نادي الزمالك ، فقد كان أول لاعب مصري وعربي يسجل في المونديال.

وأحرز هدفين مع منتخب مصر في المجر عام 1934 وفاز بكأس العالم. جائزة أفضل مهاجم لهذه البطولة.

استمتع عبدالرحمن فوزي بقدرته على تسديد الكرة كثيرًا حتى عُرف بملك قذائف الصواريخ ، تدرب كثيرًا على ذلك .

ولد فوزي عام 1911

وبدأ مسيرته الكروية مع النادي المصري ولعب للأهلي لموسم واحد

و انضم لنادي الزمالك بعد أدائه المتميز في مونديال عام 1934

حيث بقي معه حتى عام 1947 حتى اعتزل كرة القدم. ، وانضم إلى ملعب التدريب بالنادي ، وشرع في مسيرة مهنية رائعة مع الفرسان البيض. حتى عام 1956 ، عندما انتقل إلى المنتخب السعودي وتوفي في 16 أكتوبر 1988.

3- عصام بهيج .. عاشق الكيان

لكل حقبة أسطورة عرفتها جماهير نادي الزمالك ومازال عصام بهيج أسطورة نادي الزمالك في الخمسينيات من القرن الماضي.

والسبب الرئيسي لشعبية النادي في هذه الفترة هو إنجازات ورسومات اللاعبين. حتى أطلق عليه المعجبون لقب “عاشق الكيان”.

ولد عصام بهيج في 26 فبراير 1931 ، وانضم إلى الفرسان البيض في عام 1949 وقضى كامل مسيرته الكروية داخل أسوار الزمالك.

وحقق العديد من البطولات والألقاب للقلعة البيضاء ، بما في ذلك لقب الدوري الثاني و 5 كؤوس مصرية ، وفاز بأفريقيا. كأس الأمم مع مصر عام 1959 ، وأحرز هدفين في النهائي ضد السودان ، وفاز بالميدالية الذهبية في بطولة البحر الأبيض المتوسط ​​في برشلونة بإسبانيا عام 1955.

بعد إنهاء مسيرته في الملعب تولى الإدارة الفنية لنادي الزمالك عام 1987 وفاز بالدوري المصري وكأس مصر وبطولة آسيا وأفريقيا وكأس الصداقة أربع مرات مع الفرسان البيض.

توفي بهيج في 4 ديسمبر 2008 عن عمر يناهز 77 عامًا بعد صراع طويل مع المرض.



reaction:

تعليقات